اجتماع حكومة يبحث خطة استئناف حركة السياحة الخارجية والطيران

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً، لمناقشة خطة استئناف حركة السياحة الخارجية والطيران، بحضور الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، والطيار محمد منار عنبة، وزير الطيران المدني.

وبحسب بيان صادر من مجلس الوزراء، تم استعراض الإجراءات التي قامت بعض الدول باتخاذها لاستئناف حركة السياحة الخارجية والطيران المدني، للوقوف على مدى نجاح التجربة وتطبيق الإجراءات التي تتلاءم مع طبيعة الإمكانات والقدرات السياحية في مصر.

وعرض وزير الطيران المدني، الاستعدادات والإجراءات التى تم تنفيذها بالمطارات المختلفة، لاستئناف حركة الطيران، حيث تم تنفيذ كل الإجراءات الاحترازية والوقائية المطبقة عالميا، ويتم حاليا تشغيل الطيران الداخلى بعدد من الرحلات بكفاءة عالية.

وعرض وزير السياحة والآثار الموقف الخاص بالفنادق الحاصلة على شهادة السلامة الصحية في القاهرة، والعين السخنة، والبحر الأحمر، وجنوب سيناء، والإسكندرية والساحل الشمالي.

وسلط وزير السياحة والآثار، الضوء على نسب الإشغال الفندقي خلال إجازة عيد الفطر المبارك، وجاء في المقدمة كل من الإسكندرية والعين السخنة بالتساوي بنسبة 25% لكل منهما، ثم البحر الأحمر والقاهرة الكبرى، يليها جنوب سيناء وأخيراً مطروح والساحل الشمالي.

وذكر العناني أنه تم إعداد عدة حملات تعريفية وترويجية وافلام قصيرة من خلال مواقع التواصل الاجتماعى، وتم إرسالها لكل الأسواق السياحية بالخارج، لافتاً إلى أنه تم الانتهاء من تصوير فيلم دعائى بعنوان “سائح في مصر” يتضمن (المطار – المتحف المصري – فنادق وشواطئ وصحراء ومستشفى شرم الشيخ).

كما عرض وزير السياحة والآثار، إجراءات استقبال السياحة الوافدة سواء الاشتراطات العامة المطلوب توافرها، أو الإجراءات المطلوب استيفاؤها قبل وصول السائح، وعلى متن الطائرة، وعند الوصول، وأثناء الإقامة في مصر، فضلاً عن إجراءات تشغيل المرافق سواء المطارات أو المطاعم المكشوفة وغير المكشوفة، هذا إلى جانب تنظيم زيارة المواقع الأثرية.

وفي ختام الاجتماع، كلف رئيس الوزراء بعرض خطة استئناف حركة السياحة الخارجية والطيران على اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا المستجد، حتى يتسنى اتخاذ ما يلزم من قرارات في هذا الصدد.